اقوال الروائي يان مارتل

قام يان مارتيل بتأليف حياة باي وقدمها في عام 2001، وتم اختيار الرواية من الكتب التي يجب قراءتها في برنامج سباق الكتب، وفي مدينة ساسكوتون كان يعمل ككاتب مقيم في المكتبة العامة وذلك لمدة عام، وبمشاركة الملحن عمر دانيال قاموا بعمل قطعة موسيقية “أنت حيثما أنت”، وفي عام 2005 تم إعلانه كأستاذ في جامعة ساسكاتشيوان، عمل مارتيل في مشروع ما هي قراءة ستيفن هاربر وذلك من عام 2007 إلى عام 2011، ونُشرت رسائله والكتاب في موقع على الإنترنت أُنشيء مخصوص لهذا المشروع.

“العالي يستدعي المنخفض والمنخفض يستدعي العالي. أقول لك، إذا ما كنت في مثل حالتي الرهيبة كنت ستسمو بأفكارك أيضاً. كلما إزداد إنحطاط حالك، تاق عقلك إلى السمو. كان بديهيا أنني، في حالتي اليائسة تلك، في عذاباتي تلك، بقيت ألجأ إلى الله”

— يان مارتل

كُلُّ شيءٍ كان يصرخ: البحرُ، والرّياح، وقلبي.

— يان مارتل

يهاجر الناس بسبب تفاقم القلق، بسبب الإحساس المقيت بأنه مهما عملوا بجد فلن يأتيهم بنتيجة، وأن مايعمرونه في سنة قد يدمره الآخرون في يوم. بسبب الإحساس بأن المستقبل مقفل، وأنهم إن دبّروا أمورهم فلن يتمكنوا من تدبير أمور أطفالهم. بسبب الإحساس بأن شيئا لن يتغير، وأن السعادة والازدهار ممكنان فقط في مكان آخر

— يان مارتل

“حين تقاتلنا الحيوانات البرية فهذا نابع من يأسها المطلق.
تقاتل حين تشعر أنه ليس هناك طريقة أخرى، أن القتال هو الملاذ الأخير.”

— يان مارتل

“حين تكون عرفت عذاباً عظيماً كالذي عشته، يصبح كل ألم إضافي تافهاً، ويفوق الاحتمال في آن”

— يان مارتل

“من المهم في الحياة أن تختم الأشياء بطريقة صحيحة. عندها فقط يمكنك التخلي عنها. وإلا ستكون بقيت بصحبة كلمات كان ينبغي أن تقلها ولم تفعل، ويظل قلبك مثقلا بالندم”

— يان مارتل

“من المهم في الحياة أن تختم الأشياء بطريقة صحيحة. عندها فقط يمكنك التخلي عنها.”

— يان مارتل